الاثنين، 10 مايو 2010

أنا الذكي ..!!!

أنا الذكي ..!! أنا الألمعي أنا المثقف أنا شديد الملاحظة

هذا ما فهمته من شخص (مجهول) لم أطلع على عقليته وتفكيره و(ذكائه) في تعليقاته الغير صالحة للاستعمال الادمي فتجده في تعليقه أننقاد على النحو و البلاغة وبعض قواعد الغة من ثم التركيز على الفكر و الفكرة في الموضوع والأفكار الثانوية وبعد ذلك مجموعة من الأسئلة الاستفزازية التي ليس له الحق في أن يسألها وبعدها يتشبث بأي زلة وخطأ ويطلب منك التركيز في المرة القادمة وقرائة موضوعك مراراٌ قبل نشرة وتكراراٌ قبل غسلة .!!

من ثم الأثهام من غير دليل والأستفزاز مرة أخرى ومن جديد نعود لنقطة البداية

سقط على المدونة من غير دعوة كالمتطفلين وقد تطفل من غير لطف لم يطرق الباب

وهو غير مرحب به

ويتذرع بذرائع لا تمت للواقع بصلة أنه (قارئ) وله مطالب ومايحرني بأن يقول نحن ونحن ونحن حتى سألته من أنتم .؟

يحاول الصعود على ظهور الكتاب وليس له من الكتابات شيء يذكر!!

يثرينا بمعلومات قد عرفناها ومرت علينا من قبل كي يرينا خزائن أفكاره وثروته المعرفية ورصيد ثقافته يريد أن يمسك العصا من الوسط لاكنه لا يعلم أن العصا التي كانت بيده أصبحت في مكان أخر ,

أنه ضيف ليس بخفيف الظل يجالسك لساعات حتى يثقل رأسك بتفاهته التي ضحك عليه أحد المنافقين وقال أنها حكم ومواعظ فصدقه وصدق نفسه جاعلاُ نفسه أضحوكة لدى الكثيرين

صدق الوهم فجعله حقيقة وتناسى الواقع فحولة الى وهم

يتكلم عن الوطن العربي وعقليته وكأنه باحث غربي أو محلل أجتماعي بعلمي البسيط أن من هم في مجال البحث والتحليل أين كان تخصصه هدفه ليس الكشف عن المشكلة فقط بل ايجاد حلول لها وهذا لم أرة عند صاحب المشاكل لا الحلول

يتكلم عن الحوار ولا يعرف مبادئ الحوار ولا اللباقة ولا أدب الحديث

يدخل في موضوع ويخرج من موضوع يستعمل أخبث طرق الرد وهو الرد المجزأ في إن يجزئ كلامك على مشتهاة فلا عبرة للفاصلة ولا النقاط وحروف العطف ولا أي علامات أخرى فهو له الأحقية في ذلك لأنة (أبو الحروف)

يريد أن يري العالم أدبة وفنه بالعافية تحت نظام (أنظروا ألي ) أنا الألمعي الذكي متعدد المواهب أقرأ المدونات العربية والفرنسية من غير أن يسألني أحد ما نوع المدونات التي أتابعها وماهي لغتها .؟

أجيبك من غير سؤال وأسألك من دون الحاجه لأجابتك فمهما أجبت فأجابتك غلط أو فيها نوع من التناقض ,

يسأل أسأله لا يسألها الا أصحابها والعاملين بها فتجاوبه من ثم تستفسر هل أنت من فئة الناس الذي يصنعون ذلك العمل وأسئلته فيرد عليك بأنك أتهمته ببطلان ويجب عليك أن تعوضه عن الألم النفسي الذي تعرض أليه وعن أشياء أخرى فيتباكي لأنك لاتريد أن تتحاور معه بمنطق وهو الذي كان يتمنى لك كل الخير فقد كان يراقبك عندما كنت صغيراٌ وأكتشف موهبتك منذ أن خطت يداك الصغيرتان أول كلمة بالقلم الرصاص (لحن حزين) أهيء أهيء :-( لقد حطمتني يا هذا

يغير أسلوبه ولونه كالحرباء فهو الآن مسكين وعلى نياتة وأنت ظلمته وفهمته غلط هو كان يريد أن يصلح منك وأن يطورك لم يقصد أن يستفزك أو أن يصعد على أكتافك لاكن لا تحزن فهو سيعذرك لأنه (يعلم) أنك لم تقصد ذلك لأن تعليمك العربي في عالمنا العربي هو من جعل منك (جاهلاً) وهو أتى لكي ينقذك أذاً لاخوف من ذلك .

هذه الأشكال أستعملت معهم الخطة (B) .!! وقد استعملتها لأول مره وقد أثبتت فاعليتها ولو أنني لم أجد غيرك (فأر تجارب)

وهي نادراُ ما تستعمل وتسبب الحزن على المدى البعيد وتزعزع ثقه المطبق عليه لاكن فقط لكي يحسوا بإحساس من هم في الجهة المقابلة أو أن يضعوا أنفسهم محل من يهاجمون حتى لو كانوا على صواب وأعترف حتى لو كنت على صواب يجب أن تضع نفسك مكان من هو أمامك

وتقيس مدى و درجة ماتقوم به على الآخرين يا فهمان

في الختام أحب أن أقول

لولا الخاسرون لما كان هنالك ناجحين

شكراُ لإنجاحي

ملاحظة من يريد أن يعرف الخطة (B) يجب أن يعرف الخطة (A) أولاُ

ملاحظة هذا الموضوع مؤقت وليس دائم

هناك 6 تعليقات:

دندنة قيثارة الوجد يقول...

في الحقيقة أخي في الله هؤلاء كما وصفهم أحدهم بأنهم (صراصير العلم) يقتاتون على الفتات بدو التعمق في الفكر والمضمون وهم يعيشون في وهم حب الظهور ..

واقترح عليك أن تضعه بدون خطة .. لأن أمثاله لا يحتاج أن تفكر حتى في خطه له!!

Pure يقول...

قيمو

لا تستبعد إن صاحب التعليق هذا
اللي اسمه دندنة قيثارة الوجد
هو نفسه عليه الصلاة والسلام
هههههه

هو يحب يلعب أدوار
وكل مرة بيطلع لك بصورة مختلفة

بس انت هدي أعصابك

لكن مثل ما يقولون
رُب ضارة نافعة

لولا تعليقه المستفز
ما كنت كتبت هالموضوع

خلّك إيجابي
يا عسل

thegameq8 يقول...

دندنه قيثاره
اهلا وسهلا وشكرا على التعليق الجميل اؤيدك في ماقلته هنالك من يقتات على هذة الأمور وتعتبر من أفعال -المرتزق- وقطاع الطرق هههه
تحيه موده وشكر لك
--------------
بيور يا فيلسوفه في عصر لا يوجد به فلاسفه
دندنه قيثاره الوجود هلي ليست نفس الشخص فقد وأنا متأكد
صدقيني من يلعب على الحبلين ألعب معه على ثلاثه وبالخبرة و ع المضمون

لا لم يقم باستفزازي هذا المقال مؤقت وهو اشبهه بخطه وليس بمقال

اقصوصه يقول...

في رحلة الحياه

تمر علينا الكثير من الشخصيات

التي تتفاوت في مستواها العقلي

وتركيبتها النفسيه

ولكن بالتاكيد من الجيد ان نحاول

ان نتعلم كيف نتعامل معها

فهذا يسكبنا المزيد من الخبره

وينمي قدراتنا على التعامل مع الناس

thegameq8 يقول...

كلام جميل ورقيق
اقصوصه شكرا لك على المرور
نورتي

crazy in freedom يقول...

ههههههههه

بالحقيقه مااعرف مين هذا الشخص اللي تتكلم عنه
وغريب صراحه
ويقراء فرنسي بعد^^

اوكيشن

بس واضح انه ماله اثر هنا راح اروح ادور عليه في بوستاتك الاخرى^^